الخميس، 7 أغسطس، 2008

ولِلعنوَان ها هُنا .. لا مَكان !



ويزدادُ وقعُ خطواتِي مُتجهاً نحَو مَكانِي ، لأستَل بيدي ريشةً كأنّها سُرقت مِن جَناحٍ قد صافحَ سقفَ السَماءِ مراراً ليزدادَ زُرقةً ويُمطرُ رذاذاً ينبضُ شوقاً
ثُم يَهوي البَثَنِيَّةَ لِيُعفّر ذلكَ الريشَ الناعم بِذراتِ تُراب فيكسبُه سحنةً شرقيةً!
أغمِسُ الريشَةَ بقَطراتِ حبرٍ أزرقٍ وأسطرُ فوقَ مُستطيلٍ أبيضٍِ كلمةً
أغمضُ عَيني ، وأدخلُ بعضاً من الهَواء ليتسلل إلى قَلبِي ويغفُو هناك ..
وإذ بِي أشعرُ بالإختِناق .. أفتحُ عيني .. وأرى على الصفحةٍ لا كلمةً
بل أمةً من الكَلمات !

تعلُو النغمَات في أذني ..أترقبُ مصدرهَا ..فأجدها من لا مَكان ،
لا أبَالي ..أعودُ وأكمِلُ خَربَشاتِي ..
أنتَهِي ..أصمتُ ..أمزقُ الورقةً فُتاتاً أبعثِرهَا أجَزاءً ..أتمتمُ حروفاً لا أفقهها !
أزعمُ عَلى الرحِيل حيثُ لا أدري .. أهمُ لأقومَ بذلك ..ولكن ..
كَالخيال تُعود الأجزاء لِتتلاصَق مُجدداً ..لتّكوّن هذه المَرة مِن كَلماتِي
رسمةً : - ورقةً بيضاء ..وحبراً أزرقاً ..طفلةً تَبكي و تَعتري وشاحاً نُقشّ مِن الحُروف الأبجدية .. وشمساً مُخبئة في الزَاويّة كُتب عليَها ..:
كُفي عَن الهربِ ..لا تَمزقِي أحلامكِ ..هيّا عودِي وأكتُبي !

سـأعودُ قريباً بإذنّ الله .. حتّى يرحلُ هذا الكسَل ..وينكسِر كأسُ الخمُول ..
دعواتكُم ..أحبكُم في الله :)

هناك 4 تعليقات:

وجيه يقول...

السلام عليكم ..
عذرا على التطفل ، كلاماتك جميلة ، ولكني لم أفهم الموضوع!!
جزاكم الله خيراً وإلى الأمام

ثـارَات يقول...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة ،

أخي الفاضل ، وجيه ..
بدايةً أرحبُ بكَ ولو أنّ الترحيبَ قليل !

أبداً ليس تطفلاً إطلاقاً :)
ولكنّي مذ مدة لم أقم بالتدوين
فكتبت هذه الحروف للتعبير عما يختلج في نفسي ، لأصرّح أنني ان شاء الله سأدّون ولكن ليتما أستعيد نشاطي ليسَ إلا ..

وإنتظرونا في مواضيعٍ أكثر وضوحاً وأجمل مضموماً ..
وما كان هذا الموضوع إلا خربشات مجرد..كلمات..

وجزاكم الله خيراً ..والشكل الجزيل لكم :)

مـــنـــى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلمات رائعة واحساس مرهف

دمتي في حفظ الله

هبة رمزي يقول...

غاليتي ثارات .. كما العادة كلمات تحمل في طياتها التميز والابداع ان شاء الله ننتظر جديد مواضيعك المميزة .


ملاحظة : ارجو تعديل اسم مدونتي من قائمة المدونات ووضع " مدونة هبة رمزي "

بارك الله فيك